| 
 
نشاط دولى مكثف "لهيئة الرقابة المالية" فى مجالات سوق المال والتخصيم والتمويل متناهى الصغر الاربعاء 8/10/2014

• لأول مرة فى تاريخ منظمة "الأيوسكو"انتخاب مصر لعضوية مجلس الإدارة
•  اختيار القاهرة لعقد الاجتماع السنوى للجنة الأسواق الناشئة فى أبريل 2015
• الهيئة تشارك فى المؤتمر السنوى للتخصيم بمالطا
• المشاركة ببرنامج تدريبى فى الرقابة على الأسواق وفحص المخالفات بالبحرين
• زيارة إلى دولة بيرو للتعرف على أنجح تجربة دولية فى مجال التمويل متناهى الصغر

تشهد هذه الأيام نشاط دولى مكثف للهيئة العامة للرقابة المالية فى مجالات سوق المال والتخصيم والتمويل متناهى الصغر ، وأوضح شريف سامى رئيس الهيئة أن الأسبوع القادم سيشهد سفر وفد بترتيب من هيئة التعاون الدولى الألمانية إلى دولة بيرو للإطلاع على تجربتهم الرائدة فى مجال التمويل متناهى الصغر. وتعد بيرو من أنجح الدول التى طبقت تشريعات ونظم إشراف ورقابة على هذا النشاط الهام، وتأتى الزيارة استعداداً لصدور قانون تنظيم نشاط التمويل متناهى الصغر لأول مرة فى مصر.

وأضاف شريف سامى أن خبراء الهيئة شاركوا فى الاجتماع السنوى للاتحاد الدولى للتخصيم والذى عقد بمالطا على مدى ثلاثة أيام، وتأتى أهمية تواجد الهيئة بتلك الفعالية للتعرف على الجديد فى الممارسات المالية والتواصل مع خبراء الصناعة على المستوى الدولى وتبادل الرأى فيما يخص الأدوات الجديدة وإدارة المخاطر المرتبطة بها. حيث تناولت المناقشات رؤية القطاع لتطور نشاط التخصيم حتى عام 2020 وكذلك استخدام المنصات الالكترونية للتوسع فى التخصيم. كما تم استعراض آليات التمويل المتاحة لشركات التخصيم ومن ضمنها صناديق الاستثمار المباشر وعمليات التوريق، إضافة إلى كيفية التعامل مع حالات الغش. ونوه إلى أن معهد الخدمات المالية التابع للهيئة يعكف على الترتيب لعقد عدد من الدورات التدريبية فى مجال التخصيم المحلى والخارجى لتنمية مهارات العاملين بالقطاع.

وكان شريف سامى قد ترأس وفد الهيئة للمشاركة فى فعاليات الاجتماع السنوى الـ39 للمنظمة الدولية لهيئات الأسواق المالية – الأيوسكو ( IOSCO ) والتى اختتمت أعمالها منذ أيام بمدينة ريو دى جانيرو بالبرازيل. وشهد الاجتماع انتخاب مصر لعضوية مجلس الإدارة وذلك لأول مرة فى تاريخ تلك المنظمة العريقة. هذا ونجح وفد الهيئة فى الحصول على أكبر عدد من الأصوات لكى تستضيف القاهرة الاجتماع السنوي القادم لأهم وأكبر لجان المنظمة وهي لجنة الأسواق الواعدة والناشئة والتى تضم 85 عضواً؛ و ذلك فى ضوء العرض الذي قدمه ضمن عدد من الجهات التى تنافست علي استضافة تلك الاجتماعات.  ومن المقرر أن أن يعقد ذلك الاجتماع على مدى ثلاثة أيام فى شهر أبريل 2015. 

وأشار شريف سامى أن منظمة الأيوسكو تعد الأهم عالمياً فى وضع أسس وقواعد عمل الأسواق المالية والمعايير التى تسعى كل دولة للالتزام بها بهدف ضمان عدالة وشفافية وكفاءة الأسواق وإدارة المخاطر المرتبطة بها. وتشمل عضوية المنظمة نحو 95% من الأسواق المالية فى العالم، يمثلها نحو 120 هيئة رقابة وإشراف إضافة إلى عضوية عدد من المنظمات المالية الدولية والإقليمية. وتعد مصر من الدول الموقعة على مذكرة التفاهم متعددة الأطراف التى تتبناها الأيوسكو والتى تعد بمثابة إطار للتعاون الدولى فى مجال تبادل المعلومات المتعلقة بمكافحة انتهاكات قوانين الأوراق المالية، وكيفية التشاور والتعاون وتبادل المعلومات بغرض إحكام الرقابة على أسواق الأوراق المالية.

هذا وتضمن جدول الأعمال إعتماد التقرير السنوى للمنظمة وخطة العمل وانتخاب أعضاء مجلس الادارة للعامين القادمين، كما عقدت جلسات لمناقشة أساليب الرقابة بتطبيق مفهوم إدارة المخاطر، وآليات تبادل المعلومات الرقابية بين الهيئات المختلفة والعقبات القانونية التي تواجهها وكذلك أثر تطبيق قانون الامتثال الضريبي الأمريكى (الفاتكا) وضوابط مكافحة غسل الأموال إضافة لاستعراض أدوات التمويل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة والتجارب الدولية الناجحة فى هذا الشأن. وخصصت إحدى الجلسات لتناول صيغ التمويل المتفقة مع الشريعة الاسلامية قدمها أحد الخبراء من جنوب أفريقيا.

كما جرى اجتماع بين رؤساء الهيئات العربية لتنسيق الجهود و ضمان وجود تمثيل عربى فاعل فى المجلس ولجانه.

تأسست منظمة الأيوسكو عام 1974 ومقر أمانتها العامة بالعاصمة الأسبانية مدريد، وينتظر إنعقاد اجتماعها السنوى القادم فى شهر يونيو 2015 بلندن.
 


الضمانات المنقوله

برامج إعداد الوكلاء العقاريين و ترخيص وسطاء التأمين
اختبارات الشهادة المهنية في التأمين  (CII
)

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

متطلبات البنية التكنولوجية ونظم
تأمين المعلومات لدى مقدمى خدمات
الاستضافة
جميع الحقوق محفوظة لهيئة الرقابة المالية © 2014