| 
 
هيئة الرقابة المالية تصدر إجراءات احترازية تجيز وقف تعامل المخالفين خلال فترة التحقيقات - الأحد 12/3/2017

• شريف سامي: إيقاف الشراء للمخالفين يطبق فى أضيق الحدود فى حال تكرار المخالفات
• الاجراء الاحترازى بإيقاف الشراء للمخالفين أثناء فترة التحقيق أو نظر المخالفة أمام القضاء

كشف شريف سامي رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية عن أنه استهدافاً لتعزيز سلامة التعاملات بالبورصة والحد من التلاعب ومخالفة القواعد المنظمة للتداول، أصدر مجلس إدارة الهيئة قراراً بالإجراءات الاحترازية التى يجوز للهيئة اتخاذها فى حال تكرار بعض المتعاملين لمخالفاتهم أثناء التحقيق معهم. وتتضمن إيقاف استفادة العميل المخالف من التعامل في الأنشطة المتخصصة مثل الشراء بالهامش أو الشراء والبيع في ذات الجلسة إضافة إلى جواز إيقاف استفادة العميل المخالف من التعامل بالشراء في السوق.
وأضاف أن قرار مجلس إدارة الهيئة رقم ( 40 ) لسنة 2017 نص على أنه فى حال اتخاذ الإجراء الاحترازى بإيقاف استفادة العميل المخالف من التعامل، فإنه يسرى خلال فترة التحقيقات بالهيئة على ألا تتجاوز ثلاثة أشهر. وفي حالة طلب الهيئة اتخاذ إجراءات رفع الدعوي الجنائية يستمر إيقاف الاستفادة لحين الإحالة للمحاكمة وصدور حكم في الموضوع أو حفظ النيابة العامة للواقعة أو التصالح مع الهيئة أيهم أقرب.

وأشار شريف سامى أن تلك الخطوة تواكب ما تم الموافقة عليه منذ أيام للبورصة المصرية من قواعد تنظم الإجراءات الاحترازية التى يمكن للبورصة أن تتخذها للحد من الممارسات الضارة والتى تجيز لرئيس البورصة إيقاف الاستفادة لمدة لا تجاوز شهراً للمخالفات التى تحال للهيئة العامة للرقابة المالية للتحقيق فيها. وأضاف أنه يجوز للأشخاص الصادر قرار بشأنهم من البورصة بإيقاف الاستفادة من التعامل التقدم بالتماس للهيئة للنظر فى إلغائه.

وأكد رئيس الهيئة أن تلك الإجراءات الاحترازية ستطبق فى أضيق نطاق وأنها صدرت لما تلاحظ من تكرار بعض المتعاملين لمخالفاتهم لقواعد التداول الواردة بقانون سوق رأس المال ولائحته التنفيذية وغيره من القرارات ذات الصلة.


ونوه إلى أن المادة (43) من قانون سوق رأس المال نصت على أن للهيئة اتخاذ الاجراءات اللازمة لتحقيق أغرضها ومن ضمنها مراقبة سوق المال للتأكد من أن التعامل غير مشوب بالغش أو النصب أو الاستغلال أو المضاربات الوهمية. كما أن المادة (4) من القانون 10 لسنة 2009 بتنظيم الرقابة على الأسواق والأدوات المالية غير المصرفية أناطت بالهيئة العمل على سلامة واستقرار الأسواق المالية وتوفير الوسائل والنظم وإصدار القواعد التى تضمن كفاءة هذه الأسواق وشفافية الأنشطة التى تمارس فيها. ولها اتخاذ ما يلزم من إجراءات للحد من التلاعب والغش فى تلك الأسواق.

 للإطلاع على القرار (اضغط هنا )


الضمانات المنقوله

برامج إعداد الوكلاء العقاريين و ترخيص وسطاء التأمين
اختبارات الشهادة المهنية في التأمين  (CII
)

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

متطلبات البنية التكنولوجية ونظم
تأمين المعلومات لدى مقدمى خدمات
الاستضافة
جميع الحقوق محفوظة لهيئة الرقابة المالية © 2014