| 
 
مهلة جديدة لتوفيق أوضاع شركات التأجير التمويلى والتخصيم - الأثنين 28/1/2019

• د. عمران: الرقابة المالية تنتهي من إصدار كافة القرارات التنفيذية اللازمة لتفعيل احكام قانون تنظيم نشاطى التأجير التمويلى والتخصيم
• د. عمران: المهلة الجديدة مشروطة بتقديم خطة زمنية بما تم تنفيذه وما سيتم اتخاذه من اجراءات خلال ستة أشهر
• د. عمران: حرصنا على اصدار القواعد والضوابط المنظمة لعمل الشركات المرخص لها بمزاولة نشاط التأجير التمويلي والتخصيم لضمان الحد الأدنى من حسن سير عمل الشركة وضمان حقوق العملاء والدائنين

كشف الدكتور محمد عمران – رئيس هيئة الرقابة المالية عن صدور قرار من مجلس إدارة الهيئة بالموافقة على مدٌ المهلة الممنوحة للشركات الخاضعة لأحكام قانون تنظيم نشاطي التأجير التمويلي والتخصيم رقم (176) لسنة 2018 لتوفيق أوضاعها لمدة ستة أشهر جديدة إعتبارا من الرابع عشر من شهر فبراير القادم ، وعلى شركات التأجير التمويلي والتخصيم الإلتزام بموافاة الهيئة في موعد أقصاه نهاية شهر مارس 2019 بمدى رغبتها في توفيق أوضاعها من عدمه وفقاً لقانون تنظيم نشاطي التأجير التمويلي والتخصيم رقم (176) لسنة 2018 والقرارات الصادرة عن مجلس إدارة الهيئة في هذا الشأن، على أن تلتزم حال إبداء رغبتها في توفيق الأوضاع بالتقدم للهيئة ببرنامج مرفق به خطة زمنية بما إتخذته وما ستتخذه من إجراءات لتوفيق الأوضاع.

وقال الدكتور عمران أن مجلس ادارة الهيئة قد وافق فى جلستة الأخيرة – فى العشرين من الشهر الجارى -على القواعد والضوابط المنظمة لعمل الشركات المرخص لها بمزاولة نشاط التأجير التمويلي والتخصيم، وحدد الحد الأدنى من متطلبات حسن سير عمل الشركة وضمان حقوق العملاء والدائنين، والإلتزام بإعداد نظام متكامل للرقابة الداخلية للشركة يتضمن مجموعة السياسات والإجراءات والأدلة واللوائح المعتمدة من مجلس إدارة الشركة لضمان التطبيق الفعال لقواعد الحوكمة.

 كما شدد د. عمران على ضرورة التوافق مع ضوابط منح الإئتمان الواردة فى قرار مجلس ادارة الهيئة رقم (7) لسنة 2019، مع وجوب أن يتضمن نظام عملها الداخلي الحد الأدنى من الضوابط اللازمة لإدارة المخاطر، وعلى وجه الأخص المخاطر المرتبطة بقواعد الملاءة المالية، وأن يكون لدى شركات التأجير التمويلى والتخصيم البنية التكنولوجية ونظم المعلومات وقواعد البيانات والتجهيزات المكتبية المناسبة اللازمة لمباشرة النشاط، والتي يجب أن تتفق مع حجم نشاط الشركة وعدد عملائها وبما يمكنها من الحصول على التقارير المطلوبة بصفة دورية

واكد د. عمران أنه بصدور قرار المجلس رقم ( 7) لسنة 2019 تكون قد إنتهت هيئة الرقابة المالية من إصدار كافة الضوابط والقرارات التنفيذية لتفعيل أحكام القانون ،وحددت فى قراراتها الصادرة خلال عام 2018 الشروط الواجب توافرها فى الشركات الراغبة فى الحصول على الموافقة المبدئية على تاسيس شركة لمزاولة أى من انشطة التأجير التمويلى أو التخصيم أو اكثر من نشاط تمويلى ، ووضعت فى أولوياتها النص على أن تكون الشركة فى شكل شركة مساهمة مصرية  وأن يكون من ضمن مؤسسي الشركة أشخاص اعتبارية بنسبة لا تقل عن 50% من رأسمال الشركة، و ألا تقل نسبة مساهمة المؤسسات المالية عن 25% من رأس مال الشركة، فضلا" عن تقديم دراسة جدوى متضمنة خطة عمل الشركة ورؤيتها للمساهمة في تلبية احتياجات السوق أو طرح منتجات تمويلية جديدة أو التوسع في مناطق جغرافية جديدة.

وقال رئيس الهيئة أن ما صدر من قرارات تنظيمية عن مجلس ادارة الهيئة فى الربع الأخير من عام 2018 كانت تحكمه رؤية الاطمئنان لكفاءة العنصر البشرىfit and proper  وسعى لتحقيقها بإلزام الشركات الراغبة فى الحصول على الترخيص بعدد من معايير الخبرة والكفاءة المهنية الواجب توافرها فى اعضاء مجلس إدارة الشركة ،فضلا عن وجوب توافر الخبرة في أحد مجالات العمل المصرفي أو التمويلي او المالى او القانونى لا تقل عن عشر سنوات بعد الحصول على مؤهل عال مناسب فيما يخص العضو المنتدب أو المدير التنفيذي للشركة.

واوضح د. عمران إلى أن قرارات المجلس السابقة حددت المعايير التى يتم الأرتكاز اليها  لمنح الترخيص للشركات والجمعيات والمؤسسات الأهلية التى تمارس نشاط التمويل متناهى الصغر بمزاولة نشاط التأجير التمويلي متناهي الصغر، وفى مقدمتها الالتزام بأن تكون الشركة أو الجمعية أو المؤسسة العاملة في مجال العمل الأهلى غير مخالفة للقانون 141 لسنة 2014 أو القرارات الصادرة تنفيذاً له ولم يصدر ضدها أية جزاءات إدارية أو تدابير إحترازية (عدا التنبيه والإنذار) من الهيئة خلال السنوات الثلاث السابقة على طلب إضافة النشاط مالم تكن قد ازيلت أسبابها ومرت ستة أشهر على تلك الإزالة .

بالإضافة إلى حرص الهيئة على الإنتهاء من إصدار معايير الملاءة المالية لشركات التأجير التمويلى والتخصيم قبل أنتهاء عام 2018 لتدعيم وتعزيز قدرة الشركات على إتاحة التمويل من خلال إدارة مخاطر الائتمان ومواجهة مخاطر التشغيل وفقا لأفضل التطبيقات الدولية لأساليب قياس مخاطر منح التمويل والائتمان ، حيث حددت معايير الملاءة المالية معيار كفاية رأس المال، وقواعد إحتساب مخاطر التركز والرافعة المالية وقواعد التوازن بين الأصول والخصوم ومعيار السيولة وقواعد حساب الاضمحلال ( المخصصات ) للتمويلات المشكوك في تحصيلها واعدام الديون والتقارير الدورية الواجب تقديمها من جانب شركات التأجير التمويلي والتخصيم.

إلى جانب إصدار ضوابط قواعد اعداد القوائم المالية ومواعيد تقديمها وتحديد مواعيد تقديم القوائم المالية اعتبارا من العام المالي 2019 ، والإجراءات المنظمة لحالات التوقف عن النشاط أو تصفية نشاط الشركة أو الإندماج في شركات أخرى، والإستحواذ على أسهم شركة بالنسبة للشركات المرخص لها بمزاولة نشاط التأجير التمويلي والتخصيم ، والقواعد التنظيمية لحوكمة الشركات المرخص لها بمزاولة نشاطي التاجير التمويلي والتخصيم
 


الضمانات المنقوله

برامج إعداد الوكلاء العقاريين و ترخيص وسطاء التأمين
اختبارات الشهادة المهنية في التأمين  (CII
)

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

متطلبات البنية التكنولوجية ونظم
تأمين المعلومات لدى مقدمى خدمات
الاستضافة
جميع الحقوق محفوظة لهيئة الرقابة المالية © 2014