رسالة ترحيب

يعد اليوبيل الماسى لإصدار أول تشريع تأميني فى مصر والعالم العربى وما تبعه من إنشاء أول كيان للرقابة والإشراف على التأمين مناسبة جدير بأن يحتفى بها بإعتبارها من المعالم الهامة على طريق التطور الاقتصادى فى مصر.

ويتبادر الى الذهن شريط طويل يضم العديد من ‏الأحداث‏ ‏والشخصيات‏ ‏‏التي‏ ‏ساهمت على مدى 75 عاماً فى الإشراف والتنظيم والتطوير وفى مسيرة أقدم كيان رقابة على التأمين على المستوى العربى و الافريقى ‏والذى شهد عدة تغيرات تنظيمية من مكتب بوزارة المالية مروراً بالمؤسسة المصرية للتأمين‏ ‏ثم‏ ‏الهيئة المصرية للرقابة التأمين حتى آل هذا الاختصاص إلى الهيئة العامة للرقابة المالية فى الأول من يوليو من عام 2009.

 ولا نغفل جهود جهات الاشراف و الرقابة على التأمين بمصر على مدى العقود الماضية فى المساهمة فى صياغة البنية التشريعية و الرقابية فى مجال التأمين فى عدة دول عربية وأفريقية. تعتز جميعاً بوجود أقدم كيان رقابى على التأمين فى المنطقة بمصر ونتمني له المزيد من التوفيق في أداء رسالته.

 

شريف سامى

رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية

 

يطيب لي فى هذه المناسبة الفريدة أن اتوجه لجميع العاملين فى قطاع التامين فى مصر بخالص التهنئة بمناسبة العيد الماسى ومرور 75 عاما على صدور اول تشريع واول كيان تأمينى فى مصر و الوطن العربى و الافريقى ، عقود مديدة من العطاء والإنجاز المتميز والمشرف من جهاز الاشراف و الرقابة بالسوق المصري استطاع خلالها تأكيد تواجده محليا ودوليا ومسايرة كل جديد .

 أن صناعة التأمين تلعب دورا حيويا فى تدعيم خطط الدولة التنموية على تنوعها سواء اقتصادية او اجتماعية وذلك من خلال دورها الفعال فى تجميع المدخرات المحلية فى صورة أقساط وتوجيهها واستثمارها فى المجالات التنموية المختلفة من مشروعات صناعية وسياحية وتجارية ومن ثم النهوض بالاقتصاد القومى ككل ، علاوة على الحماية التأمينية التى توفرها تلك الصناعة لمقومات الاقتصاد القومى من أصول وموارد واستثمارات فى المشروعات الكبرى.

لذلك كان لزاما على الهيئة المنوط بها الاشراف والرقابة على قطاع التأمين وضع استراتيجية تهدف الى التطوير المستمر للنظم والأدوات الرقابية المعمول بها على مدار السنوات الماضية باختلاف مراحلها .

 أسمى آيات التهنئة وباقة زهور ارسلها لكافة القيادات السابقة والحالية و لجميع العاملين السابقين و الحالين بالهيئة متمنين لها مزيدا من الازدهار والتميز لخدمة وأمان المواطن المصري والعمل بفاعلية ضمن منظومة حماية الاقتصاد الوطني

 

د.محمد معيط

نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية

 
جميع الحقوق محفوظة للهيئة العامة للرقابة المالية © 2014